كيف كان يدعو النبي صلى الله عليه وسلم

المُحاضر : صفوت كودوزوفيتش

مُراجعة: جماعة من العلماء

نبذة مختصرة

يرمي بعض الأدعياء دعاة التوحيد بالجمود ويزعم أن دعوتهم ليست دعوة شاملة لجميع مناحي الحياة، ولا ملبية لمتطلبات العصر، وعاجزة عن مسايرة المستجدات، فهي قاصرة على أمر معين هو العقيدة، ولا تتجاوزه لما يحتاج إليه المجتمع من علاج بعض الأمراض الخطيرة فيه. ولعل نظرة عابرة، تبين تهافت هذه الشبهة وفسادها، وذلك لأن دعوة التوحيد هي دعوة الأنبياء عليهم السلام، وقد وضع الأنبياء عليهم السلام أيديهم على سائر أمراض المجتمع، فم يقفوا على فساد في مجتمعاتهم إلا ونصحوا قومهم وحذروهم منه.

هدايات الأجزاء
1