تفسير الآية:( اليوم أكملت لكم دينكم ...) - كردي عرض باللغة الأصلية

نبذة مختصرة

كل متكلف يزعم أنه لابد للناس في معرفة عقائدهم وأحكامهم إلى علوم غير علم الكتاب والسُنة، من علم كلام وغيره، فهو جاهل، مبطل في دعواه، قد زعم أن الدين لا يكمل إلا بما قاله ودعا إليه، وهذا من أعظم الظلم والتجهيل لله ولرسوله.

تنزيــل

التصانيف العلمية:

رأيك يهمنا