نبذة مختصرة

مقالة باللغة الأوزبكية، فيها بيان النهي عن الغُلوّ والإطراء في مدح النبي - صلى الله عليه وسلم -، والمرادُ بالغُلوِّ في حقه - صلى الله عليه وسلم -‏ :‏ هو مجاوزة الحد في قدره، بأن يُرفع فوق مرتبة العبودية والرسالة، ويُجعلَ له شيء من خصائص الإلهية، بأن يُدعى ويُستغاثَ به من دون الله، ويُحلفَ به، فقد نهى - صلى الله عليه وسلم - عن ذلك.

رأيك يهمنا