مأساة مسلمي الروهينجا في ميانمار

نبذة مختصرة

مقالة باللغة البنغالية تناولت أحوال المسلمين المظلومين في ميانمار حيث إن مسلمي روهينجا هناك يعانون أبشع أنواع الظلم والقسوة على نهج غير مسبق، وقد سلبت منهم حكومة ميانمار جنسيتهم، وفرضت عليهم الإقامة الجبرية في مخيماتهم التي ليس فيها إلا الفقر والجوع، كما يشن البوذيون عليهم هجمات لا هوادة فيها، ويقتلون آلافاً مؤلفة من الرجال والأولاد، ويغتصبون النساء ويهدمون المساجد ويحرقون البيوت ويهجرونهم بالعنف والقوة، وكل ذلك يحدث والعالم بأكمله يتفرجون كأن هذا الشعب ليس لهم أي حق في العيش أو الاحتجاج، فالله المستعان.

رأيك يهمنا