لكل امرئ ما نوى

التصانيف العلمية:

نبذة مختصرة

لكل امرئ ما نوى: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( إنما الأعمال بالنيات وإنما لكل امرئ ما نوى) يدل هذا الحديث على أن العمل لا يقبل بدون نية. والنية لا بد أن تكون خالصة لكي تجد الأعمال طريقها إلى القبول عند الله تعالى . وقد اهتم السلف - رحمهم الله- بأمرالنية وركزوا عليها و حسبوا لها حسابا كبيرا. وهذه المقالة تناولت أهم ما يتعلق بهذا الأمر الذي يتوقف عليه قبول الأعمال.

رأيك يهمنا