الحذر من سوء الخاتمة

نبذة مختصرة

إن كل حي وُجد على هذه الأرض لا بد وأنه سيلاقي مصيرًا محتومًا، ألا وهو الموت؛ فالموت مصير كل حي على هذه المعمورة، وهو يأتي فجأة دون نذير مسبق. وقد حثَّ الشيخ على الاستعداد لهذا المصير، وذكر مثالًا من سوء الخاتمة يتّعظ به من كان له قلب.

المصادر:

موقع نداء الإسلام

التصانيف العلمية:

رأيك يهمنا