تفاني السلف في نشر الدعوة

نبذة مختصرة

فإن الدعوة إلى الله - جل وعلا - مقام عظيم، وشرف كبير، ومنزلة رفيعة عالية، اختص الله تعالى بها الأنبياء والمرسلين، ومَن سار على نَهجِهم في هذا السبيل من الدعاة وأهل العلم، وكلما رسخت قَدَم العالم في العلم، ورسخت قدم طالب العلم في العلم كلما زاد حظه من وِرَاثة محمد - صلى اللَّه عليه وسلم -، لهذا كان السلف من الصحابة والخلفاء الراشدين وسادات الصحابة والتابعين وأئمة الإسلام أحرصَ الناس على الدعوة إلى الله - عز وجل -، وعلى تبليغ الناس الحق، وحَضِّهم على الخير، ونَهْيِهم عن الباطل، وذلك اقتداءً بالنبي - صلى الله عليه وسلم -.

رأيك يهمنا