عرض المواد باللغة الأصلية

عبد الله بن عبد الرحمن الجبرين - جميع المواد

عدد العناصر: 4

  • سؤال أجاب عنه فضيلة الشيخ عبد الله بن عبد الرحمن الجبرين - رحمه الله -، ونصه: «يزعم أحد الدجَّالين أنه يستطيع أن يتعرف على السارق بعد أن يسرق غيبًا، وذلك بأمور لا يعلمها كثير من الناس؛ منها: أنه يأمر بإحضار صحن ماء وطفل دون سن البلوغ، ويكون قد رضع من ثدي أمه حولين كاملين ولم يخيفه كلب، ثم يقوم بقراءة شيء من القرآن، وبعض الكلمات التي لا يفهم معناها، ثم يسأل الطفل هل رأيت شيئًا في الماء الذي في الصحن؟ فيصِف الطفل السارق بالتفصيل، وأين أخفى المسروقات. فما حكم الدين فيه؟ وهل تجوز الصلاة خلفه، وأن نصله في السراء والضراء؟ علمًا أنا قد نصحناه ولكن لا يقبل النصيحة ويقول: إنه على الحق».

  • سؤال أجاب عنه فضيلة الشيخ عبد الله بن عبد الرحمن الجبرين - رحمه الله -، ونصه: «لقد سمعت قصصًا كثيرة عن اختطاف الجن للإنس، وقد قرأت قصة مُفادها أن رجلاً من الأنصار - رضي الله عنه - خرج يصلي العشاء فسَبَتْه الجن، وفُقِد أعوامًا؛ فهل هذا الأمر ممكن - أعني: اختطاف الجن للإنس -؟».

  • سؤال أجاب عنه فضيلة الشيخ عبد الله بن عبد الرحمن الجبرين - رحمه الله -، ونصه: «هل كل ساحر يعتبر كافرًا؟».

  • الشهادتان معناهما وما تستلزمه كل منهما: قال المؤلف في المقدمة: «فحيث إن التلفظ بالشهادتين والعمل بمقتضاهما هو الركن الأساسي للدين الإسلامي، وحيث إن جماهير أمة الدعوة يجهلون ما يراد بهما ويعتقدون أن المراد مجرد النطق بهما دون معرفة وعمل، وأن هناك من يفسرهما بما يخالف معناهما، لذا فقد أحببت أن أكتب بحثًا حول ذلك رجاء أن يستفيد منه من له قصد حسن ممن أراد الله به خيرًا».

رأيك يهمنا