• video-shot

    MP4

    المُحاضر : عبد الله حيدري

    إن الإيمان باليوم الآخر وما فيه من ثوابٍ وعقابٍ أحد أركان الإسلام ومبانيه العظام، وقد جعل الله بين يدي الساعة أشراطا تدل على قربها، ولقد كان نبيكم - صلى الله عليه وسلم - يعظم أمر الساعة، فكان إذا ذكرها احمرت وجنتاه، وعلا صوته، واشتد غضبه، وقد أبدى فيها وأعاد. ولذا جاءت هذه المادة المرئية باللغة الطاجيكية موضحة للآيات والأحاديث الواردة في هذه العلامات والأشراط.

  • video-shot

    عيد الأضحى طاجيكي

    YOUTUBE

    المُحاضر : عبد الله حيدري

    هذه الكلمة القيمة تتضمن جملة من الآداب والأحكام المتعلقة بعيد الأضحى المبارك، والأحكام والآداب المتعلقة بالأضحية.

  • video-shot

    YOUTUBE

    المُحاضر : عبد الله حيدري

    من فضل الله تعالى على عباده أن جعل لهم مواسم للطاعات، يستكثرون فيها من العمل الصالح، ويتنافسون فيما يقربهم إلى ربهم، والسعيد من اغتنم تلك المواسم، ولم يجعلها تمر عليه مروراً عابراً، ومن هذه المواسم الفاضلة عشر ذي الحجة، وهي أيام شهد لها الرسول - صلى الله عليه وسلم - بأنها أفضل أيام الدنيا، وحث على العمل الصالح فيها؛ بل إن الله تعالى أقسم بها، وهذا وحده يكفيها شرفاً وفضلاً، إذ العظيم لا يقسم إلا بعظيم. وهذا يستدعي من العبد أن يجتهد فيها، ويكثر من الأعمال الصالحة، وأن يحسن استقبالها واغتنامها. وفي هذه المحاضرة بيان لفضل عشر ذي الحجة وفضل العمل فيها، والأعمال المستحبة فيها.

  • video-shot

    YOUTUBE

    المُحاضر : عبد الله حيدري

    تحدث المحاضر عن مكانة ومرتبة أهل بيت رسول الله - صلى الله عليه و سلم - في الإسلام وكيف كان السلف الصالح يجلونهم ويتعاملون معهم بكل أدب واحترام.

  • video-shot

    YOUTUBE

    المُحاضر : عبد الله حيدري

    تحدث المحاضر عن الزكاة والحكمة من فرضيتها وما مقدار الزكاة وعلى من تجب ولمن تعطى و المسائل الأخرى المتعلقة بالزكاة.

  • video-shot

    YOUTUBE

    المُحاضر : عبد الله حيدري

    إن الله تعالى أوجب على الناس عبادات عظيمة في نهاية شهر رمضان، ومنها عبادة صدقة الفطر أو زكاة الفطر وصلاة العيد التي تكمّل عبادة الصوم.

  • video-shot

    MP4

    المُحاضر : عبد الله حيدري

    الوحدة والقرابة بين الصحابة وأهل البيت: ذكر المحاضر القرابة والمصاهرة بين الصحابة وأهل البيت وكيف كان موقف الصحابة من أهل بيت النبي صلى الله عليه وسلم.

رأيك يهمنا