الإعجاز العلمي في قوله تعالى: إن الله لا يستحي أن يضرب مثلا ما بعوضة فما فوقها

نبذة مختصرة

الإعجاز العلمي في قوله تعالى: إن الله لا يستحي أن يضرب مثلا ما بعوضة فما فوقها : بحث باللغة العربية؛ للدكتور مصطفى إبراهيم حسن - وفقه الله - ألقي فيه الضوء على العلاقات المختلفة التي بين البعوضة والكائنات التي فوقها سواء في الصغر أو الكبر، أو فوق جسمها.

رأيك يهمنا