ثنتان وسبعون في النار وواحدة في الجنة

نبذة مختصرة

ثنتان وسبعون في النار وواحدة في الجنة: فقد أخبر النبي - صلى الله عليه وسلم - بافتراق المسلمين أمة الإجابة المحمدية على ثلاث وسبعين ملَّة واحدة في الجنة، وهي التي تأخذ معرفة الله ودينه ونبيِّه من الوحي وحده بواسطة محمد بن عبد الله عن جبريل عن الله تعالى، وثنتان وسبعون في النار، وهم الذين يأخذون معرفة الله ودينه ونبيِّه من غير الوحي. وهذه الرسالة تتحدَّث عن هذا الموضوع.

تنزيــل
رأيك يهمنا