التصانيف العلمية

  • MP3

    خطبة جمعة بالمسجد الحرام؛ ألقاها الشيخ خالد الغامدي - أثابه الله - في يوم 1 ربيع الأخر 1438هـ، تحدَّث فيها عن التحذير من النفاقِ وأهلِه، مُبيِّنًا أشهرَ صفات المُنافِقين.

  • MP3

    محاضرة بعنوان صفات المتقين والمنافقين، القيت بالجامع الكبير بطريب بأبها بتاريخ 26 - 8 - 1435 هـ.

  • video-shot

    MP4

    المصحف المعلم للأطفال [063] سورة المنافقون: وهو من مرئيات قناة سمسم للأطفال، للقارئ محمد صديق المنشاوي.

  • PDF

    كشف الوحيين لفئة المنافقين: في هذه الرسالة يُلقي المُصنِّف الضوءَ على أفكار ومذاهب المنافقين في كل عصرٍ ومصر، وبيان صفاتهم في كتاب الله تعالى وسنة رسوله - صلى الله عليه وسلم -، ووسائلهم وأهدافهم، وحذَّر من اتباع سبيلهم والسير على منهاجهم.

  • MP3

    المنافقون كما صورهم القرآن : يخطئ من يظن أنَّ النفاق الذي أفاض القرآن في الحديث عنه، وأن المنافقين الذين أسهبَ القرآن في التحذيرِ منهم، كان يمثل مرحلةً تاريخيةً انقضت بدخولِ الناسِ في دين الله أفواجاً، فالعصر الذهبي للبشرية عامة - وللمسلمين خاصة - أيام الرسالة المحمدية، لم يخل من ظلم النفاق وظلماته فهل تعصم منه العصور التالية؟ إنّ جوهر النفاق وطينة المنافقين واحدةٌ على مرِّ العصور، ولكن الفرقَ في الظروفِ المتوفرةِ للمنافقين بين الأمسِ واليوم؛ لذا كانت هذه المحاضرة والتي تدور حول العناصر التالية: 1- معنى النفاق في اللغة والشرع ونبذة عن النفاق في العهد المدني. 2- أنواع النفاق وأهداف المنافقين من النفاق. 3- ذكر بعض أوصاف المنافقين كما وردت في القرآن الكريم. 4- كلام نفيس للإمام ابن القيم من كتابه « مدارج السالكين بين منازل إياك نعبد وإياك نستعين ». 5- الجزاءات المترتبة والمصير المنتظر للنفاق والمنافقين في الدنيا والآخرة. 6- بيان خطر المنافقين على المجتمع الإسلامي. 7- الخاتمة: بيان معتقدات العلمانيين في العالم الإسلامي وصفاتهم كماوردت في كتاب « الموسوعة الميسرة في الأديان والمذاهب المعاصرة » مع بيان أساليبهم وكيف نتقي شر هؤلاء.

  • PDF

    بعضهم أولياء بعض : قال بعض السلف: لو كان للمنافقين أذناب لما استطعنا السير في الشوارع والطرقات من كثرتها!!. وفي أمة الإسلام اليوم أكثر من ذلك، والله غالب على أمره، ولكن أكثر الناس لا يعلمون، لذا ففي هذه المقالة التحذير من خطر المنافقين على الفرد والمجتمع وبيان بعض صفاتهم من القرآن والسنة.

رأيك يهمنا