تطلب في رسالتها الدعاء وتقسم على المرسل إليها إعادة إرسالها

التصانيف العلمية:

نبذة مختصرة

فتوى مترجمة إلى اللغة الكردية عبارة عن سؤال أجاب عليه فضيلة الشيخ محمد صالح المنجد - حفظه الله -، ونصه: " لقد وصلتني رسالة من أخت مسلمة في لندن تطلب مني إرسال نفس الرسالة إلى جميع قائمة الاتصال الخاصة بي ، قائلة : بأنها أمانة في عنقي إلى ليوم الدين ، وقد طلبت مني في الرسالة الدعاء بالشفاء العاجل لزوجها المريض بمرض خطير جدا ، وفيما يلي نص الرسالة : " أستحلفك بالله أن لا تغلق هذه الرسالة بعد قراءتها إلا بعد أن ترسلها لقائمة الاتصال لديك ، أرجو منكم الدعاء لزوجي بالشفاء ..... ولا تنسى ففي يوم من الأيام ستحتاج الدعاء .... .." فهل يجوز إرسال هذا النوع من الرسائل ؟ فأنا لا أريد أن أعيد إرسالها إذا كان لا يجوز فعل ذلك ؟

رأيك يهمنا