نبذة مختصرة

تناول الداعية مشاري الخراز في الحلقة السابعة من برنامج "كيف تتعامل مع الله" أحوالَ العبد إذا ستره المولى عز وجل، مشيرا إلى أن "الستر" من أعظم الهدايا والمنح التي يجب على المسلم قبولها.
ونصح الخراز بالحرص على ستر الروح والنفس تماما مثلما يحرص الإنسان على ستر جسده، كاشفا عن أن الشخص الذي يكشف ستر الله، ويفضح نفسه أمام الناس؛ فإن عقابه كبير في الآخرة؛ إذ يقول الرسول صلى الله عليه وسلم: "كل أمتي معافى إلا المجاهرين".
ودعا الشيخ مشاري الخراز الإنسان الذي ستره الله إلى أن يطيعه في الخلوة كأن يتصدق سرا، كما قال الرسول: "صدقة السر تطفئ غضب الرب"، مضيفا أن الشكر وستر الإنسان لأخيه الإنسان وسيلة لاستمرار ستر الله على العبد.
وتابع أن الله سبحانه وتعالى يُمهل الإنسان الذي يرتكب المعاصي أملا في توبته، مشيرا إلى أن الله يبسط يده بالليل ليتوب مسيء النهار، ويبسط يده بالنهار ليتوب مسيء الليل، مؤكدا أن توبة الإنسان ورجوعه إلى الله تمثل فرحة كبيرة عند الله عز وجل.

رأيك يهمنا