نبذة مختصرة

أكد الداعية "مشاري الخراز" –خلال الحلقة التاسعة– بأن الله يحب إكثار وإلحاح العبد في الدعاء له، مطالبا في الوقت ذاته بعدم الحزن نتيجة عدم استجابة الله للدعاء.
واستشهد الداعية "الخراز" –خلال الحلقة التي حملت عنوان "كيف تتعامل مع الله إذا لم يستجب دعاءك"- بنبي الله يعقوب، الذي ظلّ يدعو الله لمدة أربعين سنة، من أجل أن يعيد له ولده يوسف "عليه السلام"، إلى أن قام الله بإعادة النبي "يوسف" إلى أحضان والده التقي يعقوب "عليه السلام".
وطالب الداعية "مشاري الخراز" بالاستمرار في الدعاء، خاصة وأن كثرة الدعاء تجلب كثيرا من الحسنات، الأمر الذي يعود بالفائدة الكبرى على العبد.
وأشار الداعية الشاب إلى أن عدم استجابة الدعاء تعود أحيانا بالفائدة على العبد، خاصة إذا طلب العبد شيئا يختفي في طياته السوء له دون أن يعلم.
وأكد "الخراز" على أن الله غالبا ما يستجيب الدعاء الذي يحمل الخير لصاحبه، مطالبا في الوقت نفسه بكثرة الإلحاح في الدعاء؛ لأن الله يحب ذلك.

رأيك يهمنا