نبذة مختصرة

تطرق الداعية مشاري الخراز إلى حياء المولى سبحانه وتعالى من عباده الصالحين، مستشهدا بحديث الرسول صلى الله عليه وسلم: "إن الله حيي كريم يستحي إذا رفع الرجل إليه يديه أن يردهما صفرا خائبتين".

وأوضح "الخراز" -في الحلقة الـ14 من برنامجه "كيف تتعامل مع الله؟"- أن الله يستحي أن يتجاهل دعاء عباده، لافتا إلى أن الفرد الذي يدعو ربه بإخلاص يستجيب المولى لدعائه بإحدى صور ثلاث؛ إما أن يمنحه الله عز وجل ما يريد، أو يعطيه شيئا أفضل، أو يؤجل ما يتمنّاه ليحصل عليه في الآخرة.

ترى ما هو واجب العبد تجاه حياء المولى سبحانه؟ أجاب الشيخ الخراز قائلاً إذا استحى الله منك فلا بد أن تستحي أنت أيضا منه"، مشددا على أن من يستحي من الله لا بد وأن يترك المعصية.
واستشهد الخراز بقول ابن القيم: "من لم يستحِ من الله عند المعصية لم يستحِ الله من عقوبته يوم القيامة، ومن استحى من الله عند معصيته استحى الله من عقوبته يوم يلقاه".

رأيك يهمنا