المُحاضر : مشاري الخراز

نبذة مختصرة

عند تكبيرة الإحرام يكون العبد قد وصل إلى مرحلة فارقة، بين زحمة الدنيا ومشاغلها، وبين الوقوف بين يدي المولى سبحانه وتعالى، الأمر الذي يظهر شعورا باللذة لا يعيشه إلا من استحضر قلبه في تلك اللحظة.
لكن.. كيف تتأتى تلك الخشية؟ وكيف يمكن استحضار القلب عند رفع اليدين في تكبيرة الإحرام؟ كل هذا أجاب عنه الداعية في هذه الحلقة.

رأيك يهمنا