أولياء الشيطان - طاجيكي عرض باللغة الأصلية

نبذة مختصرة

أولياء الشيطان: هذا المقال يُبيِّن عداوة الشيطان لبني آدم منذ خلق آدم - عليه السلام -، وكيف أن الله - جل وعلا - حذَّرنا من اتخاذه وليًّا؛ بل نتخذه عدوًّا لأنه عادى اللهَ - سبحانه وتعالى -، ومن عادى اللهَ فلابد أن نُعاديه ولا نُواليه، كما قال الله تعالى: {إِنَّ الشَّيْطانَ لَكُمْ عَدُوٌّ فَاتَّخِذُوهُ عَدُوًّا إِنَّمَا يَدْعُو حِزْبَهُ أَنْ يَكُونُوا مِنْ أَصْحَابِ السَّعِيْرِ} [فاطر: 6].

تنزيــل
رأيك يهمنا