أسماء الله الحسنى - صيني عرض باللغة الأصلية

نبذة مختصرة

مقالة مترجمة إلى اللغة الصينية تبين أن سعادة العبد في الدارين متعلقة بمعرفة الله - عز وجل - حقاً ، ووجب على كل من نصح لنفسه وأحب نجاتها ، ورام نعيمها وسعادتها أن يعرف الله - عز وجل - بأسمائه الحسنى وصفاته العلى ، حتى يتقرب إليه بعبادته ودعائه ، قال تعالى: "ولله الأسماء الحسنى فادعوه بها وذروا الذين يلحدون في أسمائه سيجزون ما كانوا يعملون".

تنزيــل
رأيك يهمنا