استجيبوا لله! - فرنسي عرض باللغة الأصلية

نبذة مختصرة

هذه خطبة مترجمة إلى اللغة الفرنسية، فسَّر فيها الخطيبُ قولَ الله تعالى: {يا أيها الذين آمنوا استجيبوا لله وللرسول إذا دعاكم لما يحييكم}، فهي دعوةٌ إلى الحياة في ظلال الإيمان. وهل يدعونا الله إلى الحياة ونحن أحياء؟ نعم. إن الحياة الحقيقية إنما تكون بالاستجابة لله ورسوله والالتزام بدينه، وبقدر ما يكون في القلب من الاستجابة لله ورسوله تكون حياته، ومَن أعرَضَ عن ذكر الله والاستجابة لأمره فهو ميت وإن كان يمشي بين الأحياء.

التصانيف العلمية:

رأيك يهمنا