نعمة الإيمان - أوزبكي عرض باللغة الأصلية

المُحاضر : فيض الله قاري

نبذة مختصرة

محاضرة باللغة الأوزبكية، فيها بيان أن الإيمان أعظم نعمة في هذا الوجود؛ لأنه بغير الإيمان يخسر المرء الدنيا والآخرة، وقد يهون خسران الدنيا، لكن خسارة الآخرة لا يعدله شيء؛ فهي خسارة أبدية، كما أن الفوز فيها هو الفوز، فالعاقل من أدرك ذلك، والموفق من رُزق نعمة الإيمان، والخاسر المغبون من حاد عن ذلك، وطاوع الشيطان.

تنزيــل

التصانيف العلمية:

رأيك يهمنا