زيارة المسجد النبوي الشريف مع تنبيهات وإرشادات للزائر - فارسي عرض باللغة الأصلية

نبذة مختصرة

كتاب مترجم إلى اللغة الفارسية، يبين لنا المؤلف فيه الزيارة الشرعية والطريقة الصحيحة للسلام على النبي وصاحبيه، مشتملا على تذكير الزائر ببعض الإرشادات والتنبيهات التي قد تخفى على بعض الزائرين. ومن هذه الإرشادات والتنبيهات : أنه إذا أراد الزائر الحضور إلى المسجد النبوي الشريف أن يتنظف ويتطهر ويتجنب الحضور إلى المسجد بروائح كريهة، فإذا وصل المسجد فعليه أن يقدم رجله اليمنى عند الدخول. ثم يتجه إلى الروضة الشريفة وأن يصل فيها ركعتين تحية للمسجد، وإذا كان هناك زحام فليصل في أي مكان من المسجد النبوي. وأن يتجنب مزاحمة المسلمين وأذيتهم فإن ذلك لا يجوز. كما أن الزيارة لا ترتبط بأزمنة محدودة طويلة أو قصيرة، ولابصلوات معدودة قليلة أو كثيرة. ومن الأخطاء التي تحصل ممن يزورون المسجد النبوي الشريف أنهم يظنون أنهم لابد أن يصلوا فيه عددا محددا من الصلوات إما أربعين صلاة أو نحو ذلك، مما يشق البعض على نفسه ويكلف من معه، وهذا خطأ، لأنه لم يثبت عن النبي تحديد للصلوات التي يصليها الزائر في مسجده. ومن موضوعات هذا الكتاب : الأماكن التي تشرع زيارتها في المدينة المنورة خارج المسجد النبوي الشريف، وتنبيهات وإرشادات لزائر مسجد النبي.

تنزيــل
رأيك يهمنا