نبذة مختصرة

قال المؤلف - وفقه الله -:
« .... ولذلك رأيت أن أقوم – بدوري - وإلقاء الضوء على صفات النبي - صلى الله عليه وسلم - الدالة على رحمتة بالبشرية وأخلاقه وشمائله وخصائصه، وتعامله مع المسلمين وغيرهم، وذلك بإسلوب سهل ويسير..وقد جعلت البحث يتحدث بلسان حال علماء الغرب الذين أنصفوا رسول الإسلام - صلى الله عليه وسلم - في كتاباتهم ودراساتهم.
ولقد تبين لي من خلال هذا البحث أن الكثير من علماء الغرب قد كشفوا عن الكثير والكثير من الجواهر والدرر في حياة محمد - صلى الله عليه وسلم -، فبينوا الكثير من مظاهر الرحمة والدروس والعبر في سيرة ومسيرة النبي محمد - صلى الله عليه وسلم -..
وتنبع أهمية هذا البحث؛ من كونه رسالة تعريف مبسطة لنبي الإسلام في وقت تكالبت فيه الأقلام المسمومة والألسنة الحاقدة للنيل من مكانته - صلى الله عليه وسلم -..
والدراسة إذ تُّسْهم بمحاولة توضيح صورة نبي الإسلام للعالم، تنطلق من الإيمان بأهمية شهادات العلماء الغربيين المنصفين لنبي الإسلام- صلى الله عليه وسلم -، فرب شهادة باحث غربي أوقع في قلوب الغربيين من نصوص إسلامية كثيرة!
ولقد جعل البحث من أدبيات علماء الغرب وحديثهم عن فضائل النبي - صلى الله عليه وسلم -، مصدراً رئيسياً للبحث، ولم يستخدم البحث الأسلوب المعتاد أو التقليدي في الحديث عن شمائل النبي - صلى الله عليه وسلم -، بل استخدم أدبيات الغرب أنفسهم في الحديث عن أخلاقيات وشمائل النبي - صلى الله عليه وسلم -. هذا، و ركز البحث على تناول مظاهر الرحمة في شخصية محمد - صلى الله عليه وسلم -، بلغة سهلة، غير إنها تخاطب العقل، وتحرك الوجدان، واعتمدتُ على الدراسات الإستشراقية المنصفة بالأساس، إضافة إلى كتب السيرة والشمائل والحديث النبوي والدراسات العربية المعاصرة ... ».

تفاصيل

بسم الله الرحمن الرحيم

مقدمة المؤلف

ما أكثر الحروب الإعلامية التي تشن لتشويه صور العظماء! وما أقبحها حينما تجعل من الفساق فضلاء، ومن الأخيار أشرارًا، حينها نرى وسائل الإعلام المغرضة أبواقًا تنفث سمها يمنة ويسرة، لتتخلى عن رسالتها الإنسانية وترتدي عباءة الذل والعار..

لقد أساءت إلينا جميعًا، وأساءت لكل إنسان، تلك الإساءات المتكررة لجناب نبي الإنسانية وسيد ولد آدم .. رسوم كاريكاتيرية .. كتب .. صحف .. برامج تلفزيونية ..تصريحات من أعلى القيادات السياسية والدينية .. أصبح شغلها الشاغل تشويه صورة " محمد بن عبد الله " ومحاولة النيل من دينه وشرفه وأخلاقه..

إنها محاولات حمقاء، تحاول أن تطعن في أقوى سلاح يمتلكه نبي الإسلام، إنه سلاح "الرحمة ".. إنهم يتهمون نبي الإسلام - صلى الله عليه وسلم - في أخص خصائصه على الإطلاق، ألا وهي خصيصة " الرحمة"، التي ساد وقاد بها العالم .

وكون هذه الإساءات لا تضير نبي الرحمة- فلا يضر السحاب نبح الكلاب - لا يعفي المسلمين المعاصرين من المسئولية أمام الله تعالى، فضلاً عن المسئولية أمام التاريخ الإنساني والإسلامي  ..

نعم، نحن مسؤلون أمام الله يوم القيامة عن سكوتنا عن هذا المنكر الفظيع، وسلبيتنا أمام هذا الظلم المريع. ومسؤلون أيضًا أمام التاريخ، وعرضة أكيدة للسب واللعن من أحفادنا حينما توارينا الأيام والسنون تحت أطباق التراب .. عندها نموت وقد لحق بنا العار؛ أن سُب رسولنا الأعظم– صلى الله عليه وسلم – ونحن في خرص ونيام وسلبية !

سيقول أحفادنا - وهم يلعنوننا - لقد سُب رسول الله في عصركم ولم تفعلوا ما يبيض الوجه ويزيل حمرة الخجل!

آن لنا أن يبرئ كل منا ذمته، على النحو الذي يتفق وقدراته .. فكل مسلم الآن " واجب عليه أن يعرف الناس برسول الله وينصره قدر استطاعته " ..

فالمعلم والمدرس والأستاذ يغرس في نفوس تلاميذه وطلابه قيم حب النبي – صلى الله عليه وسلم - وتوقيره والاقتداء به .

ورب الأسرة يربي الأولاد على منهج النبي – صلى الله عليه وسلم – يحفظهم الغزوة كما يحفظهم السورة من القرآن.

والموظف في مكتبه، يعلي من قيمة حب النبي – صلى الله عله وسلم – بين زملائه وأمام المواطنين .

والمدير في شركته أو مصنعه، يجعل من نصرة النبي – صلى الله عليه وسلم – وتعميق حبه في نفوس العاملين هدفًا ساميًا من أهداف مؤسسة العمل .

والإعلامي والصحفي يرصد كل إساءة لديننا ونبينا، فيفندها، ويناقشها، ويتثير همم الجماهير في الزود عن حياض الدين، وإتباع منهج الحبيب – صلى الله عليه وسلم -

والتاجر والصانع يقاطع منتجات الأعداء ومنتجات كل دولة أو حكومة أساءت لنبينا – صلى الله عليه وسلم - .

إن رجال الأعمال والأغنياء عليهم دور كبير،  وواجب أكيد في التعريف بنبي الرحمة ونصرته بأموالهم، عليهم أن يدعموا الكتب والإصدارات والفعاليات التي من شئنها التعريف بنبي الرحمة ونصرته .

أحرى برجال الأعمال المسلمين أن ينفقوا – ولو من زكاة أموالهم – في تأسيس مثل هذه المشاريع الخيرية التي من شأنها نصرة رسول الله – صلى الله عليه وسلم -.

وليتهم ينفقون معشار ما ينفقه الغرب على الحرب على الإسلام ونبي الإسلام!

ولذلك رأيت أن أقوم – بدوري - وإلقاء الضوء على صفات النبي - صلى الله عليه وسلم - الدالة على رحمته بالبشرية وأخلاقه وشمائله وخصائصه، وتعامله مع المسلمين وغيرهم، وذلك بأسلوب سهل ويسير .. وقد جعلت البحث يتحدث بلسان حال علماء الغرب الذين أنصفوا رسول الإسلام - صلى الله عليه وسلم - في كتاباتهم ودراساتهم.

ولقد تبين لي من خلال هذا البحث أن الكثير من علماء الغرب قد كشفوا عن الكثير والكثير من الجواهر والدرر في حياة محمد - صلى الله عليه وسلم -، فبينوا الكثير من مظاهر الرحمة والدروس والعبر في سيرة ومسيرة النبي محمد - صلى الله عليه وسلم - ..

وتنبع أهمية هذا البحث ؛ من كونه رسالة تعريف مبسطة لنبي الإسلام في وقت تكالبت فيه الأقلام المسمومة والألسنة الحاقدة للنيل من مكانته - صلى الله عليه وسلم - ..

والدراسة إذ تُّسْهم بمحاولة توضيح صورة نبي الإسلام للعالم، تنطلق من الإيمان بأهمية شهادات العلماء الغربيين المنصفين لنبي الإسلام - صلى الله عليه وسلم - .

فرب شهادة باحث غربي أوقع في قلوب الغربيين من نصوص إسلامية كثيرة !

ولقد جعل البحث من أدبيات علماء الغرب وحديثهم عن فضائل النبي - صلى الله عليه وسلم -، مصدراً رئيسياً للبحث، ولم يستخدم البحث الأسلوب المعتاد أو التقليدي في الحديث عن  شمائل النبي - صلى الله عليه وسلم -، بل استخدم أدبيات الغرب أنفسهم في الحديث عن أخلاقيات وشمائل النبي - صلى الله عليه وسلم -. هذا، و ركز البحث على تناول مظاهر الرحمة في شخصية محمد - صلى الله عليه وسلم -، بلغة سهلة، غير إنها تخاطب العقل، وتحرك الوجدان، واعتمدتُ على الدراسات الإستشراقية المنصفة بالأساس.. إضافة إلى كتب السيرة والشمائل والحديث النبوي والدراسات العربية المعاصرة.

مخطط البحث :

المقدمة:

الفصل الأول: من هو محمد - صلى الله عليه وسلم -  ؟ ، وفيه :

المبحث الأول: تعريفٌ عامٌ بنبي الرَحْمَة - صلى الله عليه وسلم -

المطلب الأول : الميلاد والنشأة

المطلب الثاني : أخلاق وصفات محمد

المطلب الثالث : حال العالم عشية البعثة

المطلب الرابع :النبوة والوحي

المطلب الخامس : لمحة مختصرة عن سيرة النبي - صلى الله عليه وسلم -

المبحث الثاني: محمد - صلى الله عليه وسلم - رحمة للعالمين في أدبيات الغرب

المطلب الأول:شهادة إنجيل برنابا

المطلب الثاني: شهادة الراهب النصراني بحيرا 

المطلب الثالث: شهادة العلامة توماس كارلايل

المطلب الرابع : شهادة المفكر البريطاني لين بول

المطلب الخامس : شهادة السير وليم موير

المطلب السادس: شهادة القسيس السابق دُرّاني

المطلب السابع : شهادة الكاتب الإسباني "جان ليك"

المطلب الثامن : شهادة العلامة واشنجتون ايرفنج

المطلب التاسع : شهادة الباحث الفرنسي جوستاف لوبون

المطلب العاشر: شهادة المؤرخ الشهير جيمس متشنر

المبحث الثالث:  خصائص رحمته - صلى الله عليه وسلم -

المطلب الأول: ربانية الرحمة

المطلب الثاني : دعوية الرحمة

المطلب الثالث : عالمية الرحمة

المطلب الرابع : عبقرية الرحمة

المطلب الخامس : وسطية الرحمة

المطلب السادس : عملية الرحمة

الفصل الثاني : رحمته للعالمين في مجال التنوير والحضارة، وفيه :

المبحث الأول: التنوير والتوحيد:

المطلب الأول : محمد - صلى الله عليه وسلم - تنويرياً عملاقًا:

المطلب الثاني : نضاله في إخراج الناس من الظلمات إلى النور

المطلب الثالث : نجاح حركة التنوير 

المبحث الثاني: التحضر والرقي

المطلب الأول : العرب من القبيلة إلى الدولة والأمة:

المطلب الثاني : إشادة العلماء الغربيين بجهود النبي - صلى الله عليه وسلم -

المطلب الثالث: فضل النبي في تحضر العالم

المبحث الثالث: التسامح الديني

المطلب الأول : محمد - صلى الله عليه وسلم - الحاكم المتسامح الحكيم المشرع

المطلب الثالث: استقبال الوفود النصرانية

المطلب الرابع : الحرية في الاعتقاد وممارسة الشعائر

المبحث الرابع: رعاية العلم والمعرفة

المطلب الأول : بداية عصر العلم والمعرفة:

المطلب الثاني : القراءة أولي تعاليم النبي- صلى الله عليه وسلم -  :

المطلب الثالث : احترام العقل

المطلب الرابع : حثه على طلب العلم

المطلب الخامس: العلم من وظائف رسالته

المطلب السادس : من توجيهات النبي- صلى الله عليه وسلم -

المبحث الخامس: الخطاب التربوي

المطلب الأول : المعلم الرحيم

المطلب الثاني: نماذج رحمته للمتعلمين

المطلب الثالث : أساليبه في الخطاب التربوي:

المبحث السادس: خدمة الإنسانية

المطلب الأول : النبي - صلى الله عليه وسلم -خادم الإنسانية

المطلب الثاني: خطبة الوداع : الميثاق الإسلامي العالمي لحقوق الإنسان

المطلب الثالث: توجيهات إنسانية

الفصل الثالث: رحمته للعالمين في مجال الأخلاق ، وفيه :

المبحث الأول: الرفق واللين

المطلب الأول: طريق محمد .. طريق الرفق

المطلب الثاني : حثه على الرفق  

المطلب الثالث: نماذج رفقه- صلى الله عليه وسلم -

المبحث الثاني: العفو

المطلب الأول : محمد  - صلى الله عليه وسلم -العفو .

المطلب الثاني : نماذج عفوه - صلى الله عليه وسلم -

المبحث الثالث: العدالة والمساواة

المطلب الأول : محمد - صلى الله عليه وسلم - حاكمًا عادلاً

المطلب الثاني : العدالة ومساواة في معاملاته اليومية 

المطلب الثالث: نماذج عدله في سنته وسيرته - صلى الله عليه وسلم -  :

المبحث الرابع: الحب والإخاء

المطلب الأول : الأُخوة مكان العصبية

المطلب الثاني : لماذا نجح النبي - صلى الله عليه وسلم - في تحقيق الحب والإخاء ؟

المطلب الثالث : نماذج تعاليمه - صلى الله عليه وسلم - :

المبحث الخامس: سماحته في المعاملات المالية

المطلب الأول : حثه على السماحة في المعاملات المالية :

المطلب الثاني : نماذج سماحته في المعاملات المالية 

الفصل الرابع: رحمته للعالمين في مجال التشريع ، وفيه:

المبحث الأول: المرونة والتجديد:

المطلب الأول – شهادة علماء الغرب

 المطلب الثاني: الشريعة الإسلامية :  ثوابت و متغيرات

المطلب الثالث : في مجال الثابت و مجال المتغير

المطلب الرابع : منطقة الفراغ التشريعي والنصوص المحتملة:

المطلب الخامس :  صيانة الثابت و تجديد المرن

المبحث الثاني: الوسطية والاعتدال:

المطلب الأول: شهادة علماء الغرب

المطلب الثاني : حثه- صلى الله عليه وسلم -  على الوسطية وتحذيره من التشدد

المطلب الثالث : وسطية الإسلام في الأحكام

المبحث الثالث: التيسير:

المطلب الأول – شهادة علماء الغرب

المطلب الثاني : نماذج التيسير

المطلب الثالث : حثه على التيسير

المبحث الرابع: الرخص الشرعية:

المطلب الأول : الرخص الشرعية : ماهيتها وشرعيتها

المطلب الثاني : نماذج الرخص الشرعية

المبحث الخامس: التدرج في التشريع:

المطلب الأول : التدرج في التشريع: مفهومه والحكمة منه :

المطلب الثاني : نماذج للتدرج في التشريع :

الفصل الخامس : رحمته للعالمين في ميدان الصراعات السياسية والعسكرية ، وفيه:

المبحث الأول: الحوار لا الصدام

المطلب الأول : الحوار مظهر من مظاهر الرحمة 

المطلب الثاني : الإسلام يرفض المركزية الحضارية

المطلب الثالث : نماذج عملية من سيرة النبي- صلى الله عليه وسلم -

المبحث الثاني: حرصه - صلى الله عليه وسلم - على نشر السلام

المطلب الأول : محمد- صلى الله عليه وسلم - رجل السلام

المطلب الثاني : نموذج في حادث بناء الكعبة

المطلب الثالث : نماذج المعاهدات مع القبائل المجاورة للمدينة :

المطلب الرابع: نموذج في معركة الأحزاب

المطلب الخامس : نموذج معاهدة الحديبية                     

المطلب السادس: نموذج الصلح مع أهل خيبر

المبحث الثالث: رحمته للخصوم والأعداء

المطلب الأول : لماذا القتال ؟

المطلب الثاني : محمد - صلى الله عليه وسلم - القائد الرحيم

المطلب الثالث : هدي محمد في المعارك :

المطلب الرابع: فرية العنف ونشر الإسلام بالسيف :

المطلب الخامس : فرية : القتل الجماعي ليهود بني قريظة

المبحث الرابع: رحمته- صلى الله عليه وسلم - للأسرى

المطلب الأول : نماذج في معركة بدر 

المطلب الثاني : نموذج معركة بني المصطلق

المطلب الثالث : نموذج معركة حنين

المطلب الرابع : نماذج أخرى.

المبحث الخامس : رحمته لقتلى العدو

المطلب الأول : مواراة جيف قتلى العدو في بدر:

المطلب الثاني : جثة نوفل بن عبد الله

المطلب الثالث : جثة عمرو بن ود

المبحث السادس :رحمته لأهل الذمة

المطلب الأول : من هم أهل الذمة وما موقف نبي الإسلام منهم ؟ 

المطلب الثاني : شهادات علماء الغرب :

المطلب الثالث : وصايا النبي - صلى الله عليه وسلم - بأهل الذمة والتحذير من إيذائهم:

المبحث السابع: قيم حضارية في غزوة بدر الكبرى[ نموذجًا]

المطلب الأول  : لا نستعين بمشرك على مشرك :

المطلب الثاني : مشاركة القائد جنوده في الصعاب:

المطلب الثالث الشورى :

المطلب الرابع : النهي عن استجلاب المعلومات بالعنف :

المطلب الخامس : احترام آراء الجنود:

المطلب السادس : العدل بين القائد والجندي :

المطلب السابع : الحوار قبل الصدام :

المطلب الثامن : الوفاء مع المشركين :

المطلب التاسع : حفظ العهود :

المطلب العاشر : النهي عن المثلة بالأسير :

الفصل السادس: رحمته للعالمين في مجال المرأة والطفل، وفيه:

المبحث الأول – تحرير المرأة من الجاهلية:

المطلب الأول : محمد - صلى الله عليه وسلم - منقذ المرأة

المطلب الثاني : افتراءات وردود

المبحث الثاني : مميزات المرأة في الإسلام

المطلب الأول: الاستقلال الفكري للمرأة

المطلب الثاني: حقوق المرأة في أمور الزواج

المطلب الثالث: حقوق المرأة في الميراث والتملك

المطلب الرابع: حق المرأة في العمل

المطلب الخامس:  تقدير الدور السياسي للمرأة 

المطلب السادس: إحترام جوار المرأة

المطلب السابع :  تأملات في هذه المميزات 

المبحث الثاني: رحمته للبنات

المطلب الأول : فضل النبي - صلى الله عليه وسلم - على البنات

المطلب الثاني : نماذج رحمته- صلى الله عليه وسلم - للبنات:

المبحث الثالث: رحمته للأطفال

المطلب الأول : شهادة علماء الغرب

المطلب الثاني : نماذج رحمته للأطفال :

المبحث الرابع: رحمته للأيتام

المطلب الأول : النبي - صلى الله عليه وسلم - اليتيم :

المطلب الثاني : نماذج في رحمته- صلى الله عليه وسلم - لليتيم:

المبحث الخامس: رحمته للأرامل

المطلب الأول: حثه على السعي على الأرامل:

المطلب الثاني : سعيه على الأرامل 

الفصل السابع: رحمته- صلى الله عليه وسلم -  للضعفاء وفيه:

المبحث الأول: رحمته للفقراء

المطلب الأول : فضل النبي - صلى الله عليه وسلم - على الفقراء

المطلب الثاني : نظام الزكاة – نموذجًا

المطلب الثالث: دوره - صلى الله عليه وسلم - في مكافحة  البطالة :

المبحث الثاني: رحمته للعبيد والخدم

المطلب الأول : تحرير العبيد

المطلب الثاني : فرية سن الإسترقاق:

المطلب الثالث : نماذج رحمته للعبيد :

المطلب الرابع: تحريم الاتجار بالبشر

المطلب الخامس – رفقه وعطفه على الخدم

المبحث الثالث: رحمته  بذوي الاحتياجات الخاصة 

المطلب الأول : الفئات الخاصة في المجتمعات الجاهلية:

المطلب الثاني : رعاية النبي - صلى الله عليه وسلم - لذوي الاحتياجات الخاصة:

المطلب الثالث: الأولوية لهم في الرعاية وقضاء احتياجاتهم:

المطلب الرابع: عفوه- صلى الله عليه وسلم -  عن سفهائهم وجهلائهم :

المطلب الخامس : تكريمه وموساته - صلى الله عليه وسلم -  لهم :

المطلب السادس : زيارته- صلى الله عليه وسلم -  لهم

المطلب السابع: الدعاء لهم

المطلب الثامن : تحريم السخرية منهم

المطلب التاسع : رفع العزلة والمقاطعة عنهم

المطلب العاشر: التيسير على ذوي الاحتياجات الخاصة

المبحث الرابع : رحمته- صلى الله عليه وسلم - للمسنين:

المطلب الأول : حثه على إكرام المسنين والرفق بهم:

المطلب الثاني :  نماذج رحمته - صلى الله عليه وسلم - للمسنين :

المبحث الخامس: رحمته بالأموات

المطلب الأول : زيارته  - صلى الله عليه وسلم -لقبور الأموات

المطلب الثاني : مشاركته في دفن الأموات بنفسه - صلى الله عليه وسلم -:

المطلب الثالث : حزنه - صلى الله عليه وسلم - إذا فاتته جنازة وصلاته عليها

المطلب الرابع :توقيره- صلى الله عليه وسلم - للجنائز والقبور ولو كانت لغير المسلمين :

المطلب الخامس: دعاؤه - صلى الله عليه وسلم -  للأموات

المطلب السادس : بكاؤه - صلى الله عليه وسلم - على الأموات وعند القبور:

الخاتمة: وفيها ملخص البحث ونتائج البحث والتوصيات

المصادر والمراجع

فهذا هو جهدنا المتواضع ..

وأسال الله أن يتقبله، وأن يهدي وينفع به،..وأن يجعله في ميزان حسنات كل من ساهم في نشره .

رأيك يهمنا