حكم تهنئة الكفار بأعيادهم

التصانيف العلمية:

نبذة مختصرة

سُئل فضيلة الشيخ محمد بن صالح العثيمين - رحمه الله -: عن حُـكم تهنئة الكفار بعيد ( الكريسمس )، وكيف نردّ عليهم إذا هنئونا به؟ وهل يجوز الذهاب إلى أماكن الحفلات التي يُقيمونها بهذه المناسبة؟ وهل يأثم الإنسان إذا فعل شيئا مما ذُكِر بغير قصد؟ وإنما فعله إما مجاملة أو حياءً أو إحراجا أو غير ذلك من الأسباب؟ وهل يجوز التّشبّه بهم في ذلك؟

رأيك يهمنا