حكم قراءة القرآن لآخر حيًّا أو ميتًا - إندونيسي عرض باللغة الأصلية

نبذة مختصرة

سؤال أجاب عنه فضيلة عبد العزيز بن عبد الله بن باز رحمه الله، ونصه: «لي والدة لا تقرأ، وأحب أن أبرها وكثيرًا ما أقرأ القرآن وأجعل ثوابه لها، ولما سمِعت أنه لا يجوز عدلت عن ذلك وأخذت أتصدق عنها بدراهم، وهي الآن حية على قيد الحياة، فهل يصِل ثواب الصدقة من مال وغيره إليها سواء كانت حية أو ميتة، أم لا يصِل إلا الدعاء؛ حيث لم يرد إلا ذلك كما في الحديث: «إذا مات العبد انقطع عمله إلا من ثلاث ...، وذكر: «ولد صالح يدعو له»، وهل الإنسان إذا كان كثيرَ الدعاء لوالديه في الصلاة وغيرها قائمًا وقاعدًا، يشهد له الحديث في أنه صالح ويُرجَى له خير عند الله؟ أرجو الإفادة، ولكم من الله الثواب الجزيل».

رأيك يهمنا