الله مُستوٍ على عرشه وهو قريب منَّا بعلمه - تركي عرض باللغة الأصلية

نبذة مختصرة

سؤال أجاب عنه فضيلة الشيخ عبد الرحمن بن ناصر البراك - حفظه الله -، ونصه: «يقول الله عز وجل في القرآن: {تعرج الملائكة والروح إليه في يوم كان مقداره خمسين ألف سنة} [المعارج: 4]. فهل يدلُّ ذلك على أن الله يتحكَّم في الأمور الدنيوية وهو جالس (مُستوٍ) على العرش؟ وعليه فكيف يكون الله أقرب إلينا من أورِدَتنا؟».

رأيك يهمنا