سيرة معاوية رضي الله عنه - أردو عرض باللغة الأصلية

سيرة معاوية رضي الله عنه

نبذة مختصرة

لقد وردت فضائل كثيرة لمعاوية رضي الله عنه إذ دعا له النبي صلى الله بقوله : :اللهم اجعله هادياً مهدياً واهده واهدِ به\” [ التاريخ الكبيرللبخاري:5/240] وبشربأن أول جيش يغزو البحر أوجبوا، قال المهلب :في هذا الحديث منقبة لمعاوية لأنه أول من غزا البحر « الفتح » (6/120). ومعنى أوجبوا : أي فعلوا فعلاً وجبت لهم به الجنة). (الفتح :6/120). ويكفي له شرفا وفضلا أنه كان خال المؤمنين وأحد كتاب الوحي.
وقد ذكر ابن عساكر في « تاريخ دمشق » (59/211) عن عبدالله بن المبارك أيهما أفضل : معاوية بن أبي سفيان أم عمر بن عبدالعزيز ؟ فقال : والله إن الغبار الذي دخل في أنف معاوية مع رسول الله صلى الله عليه وسلم أفضل من عمر بألف مرة ، صلىّ معاوية خلف رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فقال : سمع الله لمن حمده ، فقال معاوية : ربنا ولك الحمد فما بعد هذا ؟.اهـ وفي هذه المحاضرة ذكر لمنقبة معاوية ورد الطعونات والشبهات الملصقة بشخصيته –رضي الله عنه-بالتفصيل.

رأيك يهمنا