• رسالة مترجمة إلى اللغة الألبانية، تبين كيف يكون النجاح بالقرآن ؟ بيانًا متكاملًا واضحًا يربط المفاهيم والمصطلحات بالواقع، وتوضح أن الأصل في تحقيق النجاح هو القرآن الكريم كلام رب العالمين، وما عداه : فإما أن يكون تابعًا له، وإلا فهو مرفوض، وقد حاول المؤلف - حفظه الله - أن يبين فيه كيفية تحقيق القوة والنجاح بمفهومه الشامل المتكامل لكل طبقات المجتمع ولجميع جوانب حياتهم.

  • يقول المؤلف فى بداية الكتاب : هل تدبر السنة أحد أركان الإسلام الخمسة، أو أركان الإيمان الستة، أو أنواع التوحيد الثلاثة، أو أركان الصلاة أو شروطها، أو أركان الحج، أو واجباته، ... الخ، ليس واحدا مما ذكر بل هو الطريق إلى ذلك كله. ففي سنن ابن ماجه عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله وسلم يقول: طلب العلم فريضة على كل مسلم. إن الناس قد حصل منهم تقصير فيما سبق ذكره من الأركان والشروط والواجبات ولتحقيق هذا الأمر العظيم في حياة الأمة هذه بعض المفاتيح التي تعين على تدبر السنة وتحقيق القوة بها في الحياة، وهي المفاتيح العشرة التي ذكرتها في تدبر القرآن الكريم أذكرها هنا.

  • هذا الكتاب هو فهذه خلاصة تجارب وخبرات عملية في موضوع تمس الحاجة إليه وخاصة في هذا العصر الذي تطورت فيه الآليات وكثرت فيه التبعات، وتقاربت الثقافات، فصار لزاما على كل شخص يريد استثمار حياته بشكل أفضل أن يبحث عما يساعده على ذلك.

  • يبين هذا الكتاب أن القراءة بقلب من المهارات الضرورية للنجاح في الحياة ، وعليها يتوقف جميع أمور حياتنا الدينية والدنيوية بلا استثناء . وقد احتوى الكتاب على بيان مفهوم القراءة بقلب ، وأهميتها ، وتوضيح الطرق والكيفيات التي تحقق هذه المهارة والاستفادة منها في الحياة .

  • هذا الكتاب فيه إيضاحات لمسألة تشتد حاجة الأمة إليها ، وخاصة إذا أصيبت بالضعف واستذلها الأعداء ، وابتليت بالأمراض ، وعصفت بها الفتن. إن إهمال العمل بهذه المسألة هو الباب الذي منه دخل النقص على الأمة ، وهو الثغرة التي نفذ منها الكائدون إلى حصوننا بعد أن كانوا يكتفون بالمراقبة وتحين الفرص . موضوع هذه المسألة هو الأداة التي بنيت به أول دولة للإسلام ، وبها يمكن أن يبني المسلمون ما يريدون من الدول القوية في أي مكان في العالم إنه (الحفظ التربوي للقرآن الكريم )

  • يقول المؤلف فى مقدمة الكتاب : فهذه خلاصة في بيان هذا الموضوع الكبير: الصلاة، الصلاة هي أول ما يحاسب عليه العبد يوم القيامة فإن صلحت صلح سائر عمله ، وإن ردت رد سائر عمله ، وهي آخر وصية النبي الرحيم بأمته صلى الله عليه وسلم جاد بها وهو يجود بأنفاسه الأخيرة في تبليغ رسالات ربه، وهي أول عمل فرض على النبي صلى الله عليه وسلم بعد بدء الوحي في ثاني سورة نزلت من القرآن( يا أيها المزمل قم الليل إلا قليلا) المزمل: ١ - ٢ .

  • هذه الرسالة تبيِّن كيف يكون النجاح بالقرآن؟ بيان متكامل واضح يربط المفاهيم والمصطلحات بالواقع، وتوضِّح أن الأصل في تحقيق النجاح هو القرآن الكريم كلام رب العالمين، وما عداه: فإما أن يكون تابعًا له، وإلا فهو مرفوض. وقد حاول المؤلف حفظه الله أن يبيِّن فيه كيفية تحقيق القوة والنجاح بمفهومه الشامل المتكامل لكل طبقات المجتمع، ولجميع جوانب حياتهم.

  • هذه الرسالة تبين كيف يكون النجاح بالقرآن؟ بيان متكامل واضح يربط المفاهيم والمصطلحات بالواقع، وتوضح أن الأصل في تحقيق النجاح هو القرآن الكريم كلام رب العالمين، وما عداه: فإما أن يكون تابعًا له، وإلا فهو مرفوض. وقد حاول المؤلف حفظه الله أن يُبيِّن فيه كيفية تحقيق القوة والنجاح بمفهومه الشامل المتكامل لكل طبقات المجتمع، ولجميع جوانب حياتهم.

رأيك يهمنا