التصانيف العلمية

  • PDF

    رواية حفص عن عاصم من طريق الفيل من كتاب المصباح (من طرق قصر المنفصل).

  • PDF

    هذا الكتاب يبين كيف كان اختلاف القراءات سبباً فى اختلاف المفسرين حول بيان المعنى المقصود من النص القرآنى، وفيه بيان لأقوال العلماء وضوابط وقواعد كلية تساعد على حسم هذا الخلاف ، والوصول إلى المعنى الراجح.

  • PDF

    يقول المؤلف فى مقدمته : فإن كتاب ((النشر في القراءات العشر)) سفر جل قدره، وفاح بين الأنام عطره، وعز على الزمان أن يأتي بمثله. وعجزت الأقلام عن حصر فضله، فهو كتاب حقيق أن تشد إليه الرحال، لما حواه من صحيح النقول وفصيح الأقوال، جمع فيه مؤلفه رحمه الله تعالى من الروايات والطرق ما لا يعتوره وهن، ولا يتطرق إليه شك ولا طعن، على تواتر محكم، وسند متصل معلم، فهو البقية المغنية في القراءات، بما حواه من محرر طرق الروايات. وهو البستان الجامع والروضة الزاهية، والإرشاد النافع والتذكرة الواقية.

  • PDF

    كتاب الجوهر المكنون في رواية قالون عبارة عن شرح مختصر على الرسالة التي نظمها المؤلف فيما خالف فيه الإمام أبو موسى عيسى بن مينا الملقب بقالون الإمام أبا سعيد عثمان ابن سعيد المصري الملقب بورش من طريق الشاطبية.

  • PDF

    نقول إن القراءات السبع متواترة ووحي إلهي، وكيف هذا ومصطلح متواترة لم يظهر قبل ابن مجاهد الذي سبع السبعة؟

  • PDF

    هذا البحث يحتوي على بيان برنامج لعرض القرآن الكريم بالقراءات المختلفة جمعًا، مع توضيح الأصول في القراءات، ومع ذكر الدليل من الشاطبية وعرض ذلك صوتًا وكتابةً مع تنفيذ ذلك على الربع الأول من جزء عمَّ. - وهو بحث مقدم في ندوة القرآن الكريم والتقنيات المعاصرة (تقنية المعلومات) عام 1430.

  • PDF

    لا يخفى أن العلم قد تطور بصورة كبيرة في هذا العصر، وتطورت معه التقنيات المعاصرة، ويمكن الاستفادة من هذه التقنيات في طباعة المصحف وإخراجها بصورة جميلة تُعين القارئ على التزود من كتاب الله، كما يمكن الاستفادة منها في تحقيق ما لم يستطع السابقون تحقيقه في القرن المنصرم. وهذا هو محور البحث المرفق. - وهو بحث مقدم في ندوة القرآن الكريم والتقنيات المعاصرة (تقنية المعلومات) عام 1430.

  • PDF

    بحث يشتمل على عرض مجمل للرؤية الاستشراقية حول الأحرف السبعة والقراءات القرآنية، ومدى خروج أصحابها المستشرقين عن الأصول العلمية، ولم يقصد تقصّي شبهاتهم؛ بل أشار إلى بعضها وردّ عليها.

  • PDF

    هذا المعجم جاء مخاطبًا عامة المسلمين في شتى أنحاء العالم؛ فهو موجز في التعبير، وسلِس في الشرح والتفسير، ويتميز بعد التوسع في عرض المعلومة مع عدم الإخلال بمتطلبات الفهم، ويُلاحظ فيه مواكبة العصر، وملاحقة التطور السريع في وسائل عرض المعلومات وتيسير الحصول عليها.

  • PDF

    نعت الدرجات لتلقي القرآن والقراءات: منظومةٌ حوَت ما يجبُ أن يتَّصِف به الطالبُ والمُدرِّس في أدب القرآن الكريم وتلقِّيه، والحرصَ في تلقِّي القرآن على إتقان التجويد، ثم التكلُّمَ على القرَّاء العشرة، والثناء عليهم، ثم الكلامَ على القراءات الأخرى غير العشرة، وبيان أحكامها. - قرَّظ الكتاب: فضيلة الشيخ محمد كُريِّم راجِح شيخ قُرَّاء دمشق - حفظه الله -.

  • PDF

    طيبة النشر في القراءات العشر: هي منظومة من بحر الرجز ووزنه مستفعلن مكررة ست مرات، ألفها العلامة ابن الجزري - رحمه الله - وبالغ في اختصارها حتى حوت على قلة حجمها طرق كثيرة لعشر قراءات.

  • PDF

    السبيل الميسر في قراءة الإمام أبى جعفر: في هذا الكتاب قراءة الإمام أبي جعفر من روايتي ابن وردان، وابن جماز عنه من طريق الدرة، مع التنبيه على كل ما زادته الطيبة على الدرة لأبي جعفر، أو لأحد رواييه في كل موضع تحققت فيه الزيادة.

  • PDF

    رواية قالون عن نافع: في هذا الكتاب ذكر الشيخ ما رواه قالون عن شيخه نافع في كلمات القرآن المختلف فيها بين القراء مخالفاً في ذلك مارواه حفص عن شيخه عاصم في هذه الكلمات.

  • PDF

    هذه مقالة قيمة تتحدث عن القراءات السبعة وبعض أحكامها وتعتبر من الأساسيات المهمة التي ينطلق منها طالب العلم الشرعي في دراسته لعلوم القرآن والقراءات.

  • PDF

    الهادي شرح طيبة النشر في القراءات العشر والكشف عن علل القراءات وتوجيهها: شرحٌ مُفيد لهذا المتن الماتع الفريد في بابه؛ إذ لم يشرح هذا المتن إلا نجل المؤلِّف ابن الجزري - رحمه الله - شرحًا مُوجزًا لا يفِي بالمقصود.

  • PDF

    الفتح الرباني في العلاقة بين القراءات والرسم العثماني: قال المُصنِّف - رحمه الله -: «فمنذ زمن بعيد وأنا توَّاق إلى وضعِ مُصنَّف خاصّ أُضمِّنُه الحديثَ عن العلاقة بين القراءات والرسمِ العُثماني، وأُبيِّن فيه أن العلاقة بينهما قوية ومتينة؛ لأنه يترتَّبُ على مُخالفة (الرسم العثماني) ترك الكثير من القراءات المُتواتِرة، حتى شاءَ الله تعالى وشرحَ صدري للكتابةِ في هذا الموضوع الهامّ الذي لم أُسبَق إلى مثلهِ من قبل، وقد سمَّيتُ مُصنَّفي هذا: «الفتح الرباني في العلاقة بين القراءات والرسم العثماني». وهدَفي من وراءِ الكتابة في هذا الموضوع الهام عدَّة أمور في مُقدِّمتها ميعًا: الدفاع عن قراءات القرآن، وعن الرسم الذي كُتِب به (القرآن) بين يدي الرسول - صلى الله عليه وسلم - ذلك الرسم الذي اكتسبَ حُكمًا شرعيًّا، وهو إجماعُ الصحابةِ عليه، كما أن هذا الرسم من عملِ بعضِ الصحابةِ - رضوان الله عليهم أجمعين -».

  • PDF

    المغني في توجيه القراءات العشر المُتواترة: هذا كتابٌ قيِّمٌ وضعَه المُصنِّف - رحمه الله - لتوجيه القراءات العشر من خلال الاعتماد على كُتب القراءات المشهورة؛ من مثل: طيبة النشر، والنشر في القراءات العشر كلاهما لابن الجزري - رحمه الله -. ويتلخَّص منهجُه في الكتاب في النقاط التالية: أولاً: جعل بين يدي كتابه عدة مباحث هامَّة لها صِلة وثيقة بموضوع الكتاب. ثانيًا: القراءات التي قام بتوجيهها هي العشر المُضمَّنة في كتاب «النشر». ثالثًا: كتب الكلمة القرآنية التي فيها أكثر من قراءة، والمطلوب توجيهها ثم يُتبِعها بجزءٍ من الآية القرآنية التي وردت الكلمة فيها، وبعد ذلك السورة ورقم الآية. رابعًا: أسندَ كل قراءةٍ إلى قارئِها. خامسًا: الرجوع في كل قراءةٍ إلى أهم المصادر، وفي مقدمة ذلك: طيبة النشر، والنشر في القراءات العشر لابن الجزري، وغيرهما. سادسًا: راعى في تصنيفِ الكتاب ترتيبَ الكلمات القرآنية حسب وُرودها في سُورها. - ملاحظة: هذا هو الجزء الأول، وهو المُتوفِّر على الموقع الخاص بالشيخ - رحمه الله -.

  • PDF

    المجتبى في تخريج قراءة أبي عُمر الدوري: قال المُصنِّف - رحمه الله -: «لما أُسنِد إليَّ تدريس (تخريج القراءات) بكلية الآداب قسم اللغة العربية - جامعة الخرطوم .. أردتُ أن أعدّ بحثًا أُضمِّنه تخريج قراءة أبي عمر الدُّوريِّ (ت 246 هـ) عن أبي عمروٍ البصريِّ (ت 154 هـ) نظرًا لشُهرة هذه القراءة بين أهل السودان، وسمَّيتُه «المُجتبى» في تخريج قراءة أبي عُمر الدُّوريِّ. أما منهج هذا البحث فقد قسمتُه إلى بابين: الأول: الأصول: وهي كل قاعدةٍ كليةٍ مُطّردة في جميع القرآن الكريم. والثاني: الفرش: وهي كل كلمةٍ خاصَّةٍ بالسورة التي تُذكر ولا تتعدَّاها إلى غيرها إلا بالنصِّ عليها. وقد توخَّيتُ في بحثي هذا سُهلوةَ العبارة، وجَزالَة التركيب، بعيدًا عن التطويلِ المُمِلِّ أو التقصيرِ المُخِلِّ».

  • PDF

    القول السديد في الدفاع عن قراءات القرآن المجيد في ضوء الكتاب والسنة: قال المُصنِّف - رحمه الله -: «فمما يُؤسَف له أنه يُوجَد في هذه الأيام بين الذين يدَّعون العلمَ - ولا أقول علماء - مَن يُنكِرون القراءات المُتواتِرة التي ثبتَت في العَرضة الأخيرة، والتي تلقَّاها المُسلِمون جيلاً بعد جيلٍ منذ عهد الرسول - صلى الله عليه وسلم - حتى العصر الحاضر، وستظلُّ - بإذن الله تعالى - إلى أن يرِثَ اللهُ الأرضَ ومن عليها ... لذلك فقد رأيتُ أنه من الواجبِ عليَّ أن أُصنِّف كتابًا أُضمِّنه الدفاع عن قراءات القرآن المُتواتِرة التي ثبَتَت في العَرضة الأخيرة، وأُبيِّن فيه كيفية القراءة المُثْلَى التي يجبُ أن يُقرأ بها القرآن الكريم، فصنَّفتُ هذا الكتاب».

  • PDF

    تراجم لبعض علماء القراءات: هذا كتابٌ ضمَّنه المؤلِّف - رحمه الله - تراجم لبعض علماء القراءات، ابتدأهم بفضيلة الشيخ عامر السيد عثمان، وذكر بعده العديدَ من علماء القراءات؛ مثل: رزق الله بن عبد الوهاب، ويحيى بن أحمد، ومحمد بن عيسى الطليطليّ، ومحمد بن محمد أبي الفضل العكبريِّ، وغيرهم - رحمهم الله تعالى -.

الصفحة : 2 - من : 1
رأيك يهمنا